صحة و جمال

الغذاء الصحى للأم والأطفال فى زمن الكورونا …

كتبت / سارة حسنى

……………………………………………………………………………………………………………………………..

فيروس كورونا المستجد المعروف باسم(كوفيد 19|) الذى أصبح وباء  بيسيطر على العالم بأكمله

فى البداية هو فيروس تنفسى من عائلة الكورونا المعروفة سنة 1960 ولكن للأسف هو من الفيروسات الشرسة شديدة العدوى والخطورة عكس كثير من الفيروسات الأاخرى فى العائلة

الاختلاط المباشر للشخص المصاب واستنشاق الرذاذ الخارج منه بيكون محمل بالفيروس نفسه ومتواجد ايضا فوالهواء أثناء الكلام أو الكحة للشخص المصاب..

أو عند لمس الأسطح التى بها رذاذ وبعدها نقوم بملامسة الفم أو العين  أو الأنف بيستقر الفيروس فى الجسم فترة تتراوح من يوم الى 14 يوم لحين ظهور الأعراض وهذه الفترة تسمى فترة حذانة المرض.

أما بالنسبة للأطفال الأعراض كثيرة وقد تتشابهه مع أمراض أخرى وقد تكون الأعراض(ارتفاع فى درجة الحرارة-التهاب وألم بالحلق- اسهال- صعوبة التنفس مع نهجان- ترجيع ألم بالبطن-التهاب بالعين-أو ظهور طفح جلدى)وأيضا محتمل ظهور عرض واحد منها ومحتمل يكون أكثر من عرض.

وقد أستشرت الدكتور :محمد حلمى السيد أخصائى طب الأطفال وحديثى الولادة ماجستير طب الأطفال وحديثى الولادة كلية طب جامعة القاهرة

وقد بدأت الحوار مع دكتور محمد من خلال بعض الأسئلة  التى  استطاع التجاوب معها

وكان السؤال ما  تأثير فيروس كورونا على الطب:-

وقد أجاب  بأن  فيروس كورونا يعتبر حرب أظهرت عجز كثير من الأنظمة الطبية على مستوى العالم من حيث التعامل مع الحالات والبحث فى الوصول لعلاج أو مصل بجانب تأثيرها النفسى السئ على الأطباء من حيث التوار والقل فى اصابتهم بالمرض أو نقله لاهلهم بالاضافة الى حزنهم بسبب عجزهم فى عدم مساعدة بعض الحالات المشرفين على علاجها وللاسف سقوط العديد من الأطباء شهداء بسبب العدوى بالفيروس رحمهم الله.

-تأثير الكورونا النفسى على الأطفال:-

قد أضاف دكتور محمد أن حاليا كثير من الأطفال يعانون من التوتر بسبب وجوده فى المنزل منذ شهور وفقدانه للمدرسة والأنشطة والتمارين وهذا سبب لمعاناتهم من السمنة والاكتئاب والاضطرابات السلوكية والحالة النفسية السيئة وذا محتمل يؤثر على مناعتهم وبالتالى من الأفضل تحسين الحالة النفسية للأطفال لرفع مناعتهم وهذا عن طريق وجود نظام للمارسة الأنشطة داخل المنزل واستغلالنا لهذا لتحسين الارتباط الأسرى .

-ماهى الأطعمة التى تقوى المناعة وتساعد على نمو الطفل:-

قد أضاف دكتور محمد بأن الفاكهة والخضار الفريش هم أفضل من الأطعمة الجاهزة أو المعلبة للأطفال وتعتبر من أكتر الأنواع التى تساعد على رفع مناعة الأطفال

وتوصلت الأبحاث فى الفترة الحالية اللى ضرورة الغذاء الصحى الذى يحتوى على فيتامينات ومعادن وبالأخص      الزنك وفيتامين سى و(د) لأنهم بيساعدوا على رفع مناعة الجسم.

  1.  الزنك ..موجود فى (اللحمة-البقوليات وبالأخص العدس- البيض-اللبن)
  2. 2-       فيتامين c  موجود فى (البرتقال-الطماطم-الفلفل الأخضر والأحمر والأصفر- الخضروات الورقية.
  3. 3-      3-فيتامينD  موجود فى (سمك السلمون-التونة-اللبن-وصفار البيض-الزبد-الجبن-زيت كبد الحوت- أو من خلال تعرضه لأشعة الشمس.

-الموز:غنى بالماغنيسيوم ويساعد على اعطاء الطاقة والنشاط والحيوية للجسم

-الكوسة:مهمة لصحة القلب لاحتوائها على البوتاسيوم وتحتوى على فيتامين أ الذى يعمل على تحسين حاسة البصر وتحتوى على الفوليك أسيد الذى يساعد على الوقاية من فقر الدم

– البروكلى : يحتوى على فيتامينK الذى يحافظ على قوة العظام ويحتوى على فيتامينC. ويعتبر من أهم مضادات الأكسدة .

-السبانخ:بتحتوى على نسبة عالية من الحديد والفيتامينات التى تساعد على نمو الجسم.

-الجزر: يحتوى مادة البيتا كاروتين التى تحتوى على فيتامين أ بنسبة كبيرة ويساعد على بناء الجسم ويعزز المناعة.

-الأسماك:تعد من أفضل الأغذية لرفع المناعة لأنها تحتوى على أوميجا 3 التى تساعد على تقوية الذاكرة ونشاط وطاقة الجسم.

-الثوم: يعتبر مضاد للسموم لأنه غنى بعنصر مهم جدا وهو الزنك ويعتبر مهم لتصنيع كرات الدم البيضا المسؤول الأول عن المناعة.

-العسل: للأطفال بداية من عمر سنة ويعتبر مضاد للالتهابات ومقاوم للفيروسات ويخفف نوبات السعال الليلى ويعالج نزلات البرد.

فلابد هذه الأيام من الاهتمال بتناول السوائل الدافئة مثل (اليانسون-النعناع-العصائر الفريش).

ومنأهم الخطوات المهمة وهو الالتزام بالرضاعة الطبيعية لرفع مناعة الطفل فى هذه الفترة.

-قيل أشاعة بأن هل فيروس كورونا يصيب الأطفال  وهل هم  أقل عرضة بالاصابة بفيروس كورونا هل ده صحيح:-

قد أضاف الدكتور محمد طبعا يصيب الأطفال ولكن نسبة الاصابة أقل من الكبار مثلا فى الصين على سبيل المثال كانوا من الأطفال والمراهقين أقل من 18 سنة وتطور المرض فيهم ليس بشكل سريع وخطير مثل كبار السن

ولكن المشكلة فى اصابة الأطفال أنهم ببساطة يكونوا مصدر عدوى لباقى أفراد الأسرة وخاصة لكبار السن فى العائلة لأنهم يتحركوا بين أفراد العائلة بسهولة وبدون أى اجراءات للوقاية وصعب السيطرة عليهم.

-كيفية حماية ووقاية الأطفال من الاصابة بفيروس كورونا:-

قد أضاف بأن لحد الأن للأسف لا يوجد مصل أو دواء أثبتت فاعليته فى الوقاية أو القضاء على الفيروس بنسبة 100% فلذلك الحاية الأساسية من الاصابة هى ارتداء الماسك الطبى..التباعد الاجتماعى أيضا بمعنى نترك مسافات بيننا وبين الأفراد فى حالة الكلام على الأقل متر ونص ..وعدم التواجد فى الأماكن المزدحمة والمغلقة .

أيضا غسل الأيدى بشكل مستكر بالماء والصابون لمدة لاتقل من20 الى 40 ثانية واستخدام كحول 70% فى حالة عدم توافر الماء والصابون.

-ماهى النصائح التى تعطيها للأم للوقاية من  الاصابة بالفيروس لها وللأطفال:-

*قد أضاف الدكتور محمد  يجب تهوية المنزل ودخول أشعة الشمس وخاصة شمكس الصبح أو العصر

*نهتم دائما بغسل الأيدى على مدار اليوم ونستخدم مطهرات لغسل  الأرضيات.

*مع أخذ الاحتياط على أولادنا مرضى الحساسية ونقلل من استخدام المطهرات ذو الرائحة النفاذة.

*نسستخدم مناديل أثناء العطس أو الكحة عشان العدوى.

*محاول ابتعاد الطفل بقدر الامكان عن التدخين السلبى سواء من أشخاص أو من أى مصدر للدخان.

*أيضا مهم جدا غسل الألعاب القطنية أو القماش لسولتها فى نقل العدوى.

وأخيرا يجب الألتزام ببعض الأجراءات الوقائية اللازمة لتجنب الأصابة بالعدوى والحفاظ على أسرتنا من نقل العدوى لهم

ويجب أخذ الاحتياط فى أماكن العمل التى نعمل بها .

وتناول الأطعمة الغذائية التى تساعد فى الوقاية من الاصابة بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى